الجانب المظلم للسيرك

من التسلية إلى القتل

يتم إحضار الحيوانات للسيرك وتدريبها لتؤدي عروضا مسلية و تدر الأموال على أصحابها، لكن المؤسف أن تقتل إن  لم تعد تدر المال نتيجة المرض أو كبر السن، وأسوأ صور التعامل غير الأخلاقي تختبئ وراء كواليس التدريب.

التعذيب من أجل الترويض والتدريب:

  • السوط

هل تعرف لماذا يمسك المدرب بالسوط أثناء العروض؟

لأنه درب الحيوان بعقابه بالسوط عند الامتناع عن أداء المطلوب منه، وقد أدرك الحيوان هذا الأمر جيدا، فلا يملك أمام السوط إلا القيام بالمهمة الموكلة به.

  • التجويع: 

هل رأيت من قبل أحدا التقط صورة مع حيوان وهو يحمله ويطعمه؟

تيقن أن هذا الحيوان جائع، وهو يعلم أنه لن يحصل على حقه في الطعام إلا بعد إنهاء جلسة التصوير.

  • السلسلة المعدنية:

يتوقف السيرك عن العمل لبضعة  أشهرسنويا، تربط فيها الفيلة بسلسلة معدنية لتبقى واقفة لمدة تصل 23 ساعة يوميا لإرغام الفيل على الخضوع لمدربه، غير منتبهين لما تتسبب فيه السلاسل من جروح لأقدام الفيلة ولا من آلام من طول فترات الوقوف.

الفيلة تنال النصيب الأكبر من حوادث التعدي والتعذيب:

العديد من الفيلة قتلت قتلا “رحيما” عند إصابتها بالتهاب في المفاصل، والبعض قتل عندما تدهورت حالته الصحية، والبعض قتل عند تشخيصه مصابا بالسل.

  • حادث مقتل الفيلة ماري الشهير: قتلت ماري شنقا لأنها قتلت مدربها بأقدامها بعد أن عذبها بعصاه، فتعالت الصيحات المطالبة بشنقها، فعلقت برافعة صناعية إلا أنها سقطت وكسر حوضها، فأعادوا المحاولة باستخدام سلسلة معدنية شنقت بها لمدة نصف ساعة بعدها دفنت.

النمور والنار:

تخاف النمور من النار، ولكنها في السيرك تجبر على المرور من خلال حلقة مشتعلة والعديد منها تصاب بالحروق أثناء اداء مثل هذه العروض.

هذه مجموعة من السلوكيات الخاطئة والظالمة للحيوانات في السيرك والتي يتم إجبارها للخروج عن فطرتها وطبيعتها لعمل حركات واستعراضات لا تهدف إلا لإضحاك وإمتاع البشر، لكنها تؤذي الحيوانات وتطمس طبيعتها وحريتها.

المصادر:

https://www.dosomething.org/us/facts/11-facts-about-circus-animal-abuse

https://listverse.com/2013/04/22/10-most-horrific-circus-accidents-in-history/

Facebook
Pinterest
Twitter
LinkedIn
Picture of  عزام يحي
عزام يحي

أتمنى لكل الكائنات حياة سعيدة خالية من الآلام، وأحب كل قلب رحيم يعطف على الغير ويحب الخير منذ طفولتي تعلقت بعالم الحيوانات، حيث نشأت في بيت يعطف على الحيوانات وتحديدا القطط، ثم تعرفت على أنواع أكثر من الحيوانات الأليفة في منزل جدي وحديقة خالي التي كانت تمتلئ بأصناف الحيوانات الأليفة، ومنها: الدجاج بأنواعه، الطيور المختلفة بأنواعها مثل طيور الحب والكنار والببغاء والحمام البلدي والمهجن والبط والوز، والحبش والشنار والسمان والطاووس، الغزلان ، الأرانب أثناء دراستي في الجامعة، تعاملت مع شتى أنواع الحيوانات، وأعتبر أفضل تجربة لصداقة حيوان أليف هي صداقتي مع الديك خيري، ومع كلبتي دهب .